Friday, July 20, 2007

القاتل المتمرس

جو بول

جوزيف (جو) بول (7 يناير 1896 ، 23 أيلول / سبتمبر ، 1938) قاتل اميركي متمرس ، وهو ما يشار اليه احيانا بالرجل التمساح ، جزار المندورف, وذو اللحية الزرقاء بجنوب تكساس. قيل انه قتل ما لا يقل عن عشرين امرأة في الثلاثينات1930.و قيل أيضا ان وجوده يعتقد انه ملفق و مجرد خرافة، لكنه شخصية مالوفه في تكساس وهو من التراث الشعبي المتوارث


بعد ان خدم في الخطوط الاماميه في أوروبا أثناء الحرب العالمية الأولى ، بول بدأ مسيرته في عالم ترويج الخمور حيث كانت محرمة و ممنوعة حينذاك ، وتقديم الخمور بطريقة غير شرعية لغير القادرين على الدفع. بعد انتهاء حظر الكحول فتح بول حانة في المندورف ، تكساس. وبنى خلف الحانة بركة التماسيح التي تتضمن خمسة منها أخذ الناس على مشاهدتها مقابل رسوم فرضها عليهم ، وخصوصا خلال وقت التغذية؛ الغذاء الذي يتألف في معظمه من قطط وكلاب حية مما جعل الأمر جاذبا للناس بغرابة هذه المشاهد
بعد حين سجلت نساء عدة في المنطقة في عداد المفقودين ، من ضمنهم نادلات يعملن لدى جو و صديقاته وحتى زوجته. فأتى اثنين من حراس (شرطة) تكساس لاستجوابه في 1938 ،لكن بول أخذ ينكر معرفته بفقدان تلك النسوة, الى أن رأى جاره صبيحة يوم مشؤوم بول وهو يطعم التماسيح أعضاءا بشرية و هو لا يكاد يصدق عينيه, فقام من فوره و توجه للشريف(المأمور) في البلدة والذي نجح بدوره بأخذ الموافقة على ادانة بول, و بعد تضييق الخناق عليه ذهبوا لإعتقاله هذه المرة لكنه فاجأهم بأن استل مسدس له من الة تسجيل النقود وقتل نفسه برصاصة تخترق القلب (بعض المصادر ذكرت بأنه اطلق النار على نفسه في رأسه) و اختلف الرواة

صديق لبول والذي كان يتآمر معه، يدعى كليفورد هويلر ، اعترف بمساعدة بول في التخلص من جثث اثنين من النساء كان قد قتلهم, و أيضا دلهم هويلر الى اشلاء هازل براون وميني غوتهارد المبلغ عن فقدانهم. هويلر أخبر السلطات ان بول قتل عشرين اخرين على الاقل من النساء ، ولكن التماسيح تخلصت من اي دليل. ولم تكن هناك أي ادلة ثابتة على ان التماسيح أكلت أي من ضحاياه

كانت هناك قلة من المصادر المكتوبة في تلك الحقبه والتي يمكن ان تحقق في الجرائم التي ارتكبها بول لذا أصبحت هذه الرواية من الفلكلور الأمريكي في تكساس و مثلت بفيلم اسمه
The film Eaten Alive by Tobe Hooper
بالسبعينات
Post a Comment